أثر اليهود في انتشار الإسلام - خیبر

أثر اليهود في انتشار الإسلام

۰۳ اردیبهشت ۱۳۹۷ ۰۸:۴۴

بدأ محمد صلی الله عليه وسلم دعوته إلی الإسلام في جو مشحون بالشدائد والصعاب، وأعداؤه أخذوا يتمادون في إساءتهم إليه حتی التقی بأفراد من عرب يثرب فوجدت دعوته لديهم آذاناً صاغية، وقلوباً واعية، وبيان ذلك: إن نفراً من الخزرج خرجوا إلی مكة في موسم الحج فلقيهم محمد فسألهم عن شأنهم وعرف أنهم من موالي اليهود، […]

بدأ محمد صلی الله عليه وسلم دعوته إلی الإسلام في جو مشحون بالشدائد والصعاب، وأعداؤه أخذوا يتمادون في إساءتهم إليه حتی التقی بأفراد من عرب يثرب فوجدت دعوته لديهم آذاناً صاغية، وقلوباً واعية، وبيان ذلك: إن نفراً من الخزرج خرجوا إلی مكة في موسم الحج فلقيهم محمد فسألهم عن شأنهم وعرف أنهم من موالي اليهود، وقد كان اليهود بيثرب يقولون لهم إذا اختلفوا وإياهم: (إن نبياً مبعوثاً الآن قد أظل زمانه نتبعه فنقتلكم معه قتل عاد وإرم، فلما كلم رسول الله اولئك النفر ودعاهم إلی الله قال بعضهم لبعض: يا قوم تعلمون والله إنه النبي الذي وعدكم به اليهود فلا تسبقنكم إليه، فأجابوه فيما دعاهم إليه بأن صدّقوه، وقبلوا منه ما عرض عليهم من الإسلام، وقالوا له: إنّا قد تركنا قومنا، ولا قوم بينهم من العداوة والشر ما بينهم وعسی أن يجمعهم الله بك، فسنقدم عليهم فندعوهم إلی أمرك، ونعرض عليهم الذي أجبناك إليه من هذا الدين… ثم انصرفوا عن الرسول راجعين إلی بلادهم وقد آمنوا وصدّقوا).

ويمكن القول أن التنبؤات التي كان يطلقها اليهود حول مبعث النبي الجديد والأخبار التي كانوا يروجونها بين العرب كان لها بعض الأثر في استجابة اليثربيين للإسلام. فاليهود رسخ في نفوسهم اعتقاد بأنه سيجيء نبي ينقذهم من البؤس والشقاء ويتغلب علی أعداء الشعب المختار، فلما عرض النبي رسالته علی أفراد من الخزرج تنبه العرب إلی أقوال اليهود فأقبلوا يعتنقون الإسلام بينما كفر اليهود بدعوة الرسول كبرياء وإعراضاً عن الحق الذي جاء به نبي ليس منهم. ويؤيد هذا الرأي أن استجابة أهل يثرب للإسلام كانت أكثر من استجابة أهل مكة.

کتاب الیهود فی القرآن والسنه، عفيف عبد الفتاح طباره، فصل الاول: الیهود فی جزیره العرب.

………………..

انتهی / ۱۰۱

المصدر: خاص خلیلنا

  • facebook
  • googleplus
  • twitter
  • linkedin
لینک خبر : https://kheybar.net/?p=1480

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *