بایگانی‌های ثقافة وفنون - خیبر

التصنيف: ثقافة وفنون

فعل الفنانون العرب ما عجزت عنه الدول

النجاح في طرد الحكم الإسرائيلي انعكس إيجاباً على علاقة الفرق فيما بينها، لدرجة أن فرقة الفنان فواز شهاب اليمنية التي استغرقت رحلتها 4 أيام للوصول إلى اوزبكستان بسبب الحصار المفروض على اليمن، لم تتمكن من تقديم عرضها بسبب النقص في الموسيقيين، فتبرع موسيقيون سعوديون وشاركوا بالزي اليمني إلى جانب الفنانين اليمنيين وتمكنت الفرقة على أثر ذلك بالفوز بإحدى جوائز المهرجان.

“حرية”.. إسرائيل تسرق نصوص الكاتبات العربيّات

كاتبات عربيات يعبّرن عن موجة استياء عقب صدور كتاب "حرّية" باللغة العبريّة، الّذي يجمع نصوصاً لهنّ دون الحصول على إذن لترجمة نصوصهن.

أكثر من ۱۰۰ فنان يطالبون بمقاطعة مسابقة الأغنية الأوروبية في “إسرائيل”

نشر أكثر من 100 فنان، معظمهم من أوروبا، رسالة تدعو إلى مقاطعة مسابقة الأغنية الأوروبية في العام القادم في "إسرائيل"، ومن بينهم 6 فنانين إسرائيليين.

الحرب الأصعب: هل نربحها؟

يعاني العالم بشكلٍ عام، ودول العالم الثالث بشكلٍ خاص من هيمنة ثقافية غربية، تجنح إلى فرض مفاهيم غربية ليبرالية وأدوات ثقافية موحّدة على العالم تحت شعار "حقوق الإنسان"، و"حقوق الشعوب".

افضحوا كل القرود..

ما هي الدول الحقيرة ؟ ما اسم حراس اليهود ؟

قامات.. توثيق النضال وإعادة رسم المقاتل الفلسطيني

"قامات" مفردها قامة، وهي شخصية يعتز ويفتخر بها الناس، ويرَون فيها قدوة ومثالاً في حياتهم، وتسعى "قامات لتوثيق النضال الفلسطيني" عبر الأفلام الوثائقية.

شاب عراقي تحدى داعش … ثقافياً!

في العاصمة العراقية بغداد تنتشر مكتبات ذات تنوع في الشكل والمكان تعدت بحضورها المقاهي والمطاعم. "المكتبة المتنقلة" أو "Iraqi Bookish"، مثال حيٌ على دور الثقافة في مواجهة الإرهاب. فتعالوا نتعرف عليها.

وجدنا عند “الشيعة” فقط دين اسمه الاسلام!!

( البابا ) سكت وصمت وهفت وخفت .... (الغرب المنافق) نطق على استحياء .... ليُنقذ ما تبقى من حياء وهل للعاهرة حياء .... (اوروبا المخادعة) فتحت ابوابها لتُفرغ العراق من مسيحييه ...

بن سلمان باتجاه علمنة السعودية؟!

منذ انقلابه على ولي العهد السابق ابن عمه محمد بن نايف وتوليه منصبه في السعودية نفذ بن سلمان عدة خطوات تحت شعار الاصلاحات والانفتاح لكنها في الحقيقة تصب في هدفه الرامي لتحجيم دور شیوخ الوهابية وعلمنة الدولة.

لیس مطلوباً تصوير نتنياهو أجمل مما هو عليه في الواقع

بعدما عمل فيها لعقود طويلة، فقد الرسام الألماني ديتر هانيتش عمله في صحيفة "زود دويتشه تسايتونغ" الألمانية، ووجد نفسه موضع انتقادات في الوسطين الإعلامي والسياسي.
عنوان 1 من 212 »